متداول الآن

تجربتي مع الحوقلة 1000 مرة

تجربتي مع الحوقلة 1000 مرة، ذكر الله هي راحة للنفس والعقل، و أفضل الذكر هو نطاق الشهادتين وهي قول: لا إله إلا الله ومحمد رسول الله، فذكر الله يزيل الهموم من القلب و يدخل الفرح والسرور إليه، والذكر أيضا ينير قلب المسلم وللذكر فوائد عظيمة منها أولا رضا الله عز وجل، ثانيا رضا الوالدين، ثالثا يغفر الله عز وجل ذنوبك جميعها صغيرها وكبيرها، رابعا كسب الأجر والثواب عند الله عز وجل.

تجربتي مع الحوقلة للرزق

الحوقلة هي ذكر عظيم وهي كنز من كنوز الدنيا حيث أخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم عنها في حديثه الشريف، و الحوقلة هي قول: لا حول ولا قوة إلا بالله، ويوجد تجارب عديدة لدينا جميعا مع الحوقلة: لبعضنا كان يعاني من قلة المال ومع كثيرة الحوقلة رزقه الله، والبعض الآخر كان يعاني من فقدانه للخلفة ومع كثرة الحوقلة رزقهم الله بالمولود الذي طالما تمنوه.

تجربتي مع الحوقلة 1000 مرة

تجربتي مع الحوقلة 1000 مرة لقضاء الحوائج

الحوقلة تحمل في داخلها فرج عظيم فمن كررها يشعر بالطمأنينة والأمان، وهو بحاجة لهذا الشعور من زمن طويل، فالحوقلة لها فوائد كثير حيث تعود اللسان على ذكر الله كثيرا، وهي من أسباب الفلاح في الدنيا، وتقضي حوائج الكثير من الناس، فيجب المواضبة على ذكر الله وعدم الإنقطاع.

إقرأ أيضا:افضل شركة نقل عفش في السعودية
  • حل لسؤال تجربتي مع الحوقلة 1000 مرة
  • الجواب: عندما كنت فاقدة الأمل في الحصول على شئ ما وكنت أحوقل كثيرا، وبعد ذلك قد أنعم الله علي وحصلت على ما أريد.
السابق
ما هو الفرق بين الركن والشرط
التالي
سبب استبعاد فهد المولد