لماذا اعتبر الشرع التولي يوم الزحف من الذنوب المهلكة؟

لماذا اعتبر الشرع التولي يوم الزحف من الذنوب المهلكة؟ ، حيث يعتبر التولى يوم الزحف من السبع الكبائر التي حرمها الله سبحانه وتعالى ، فالتولي يوم الزحف الفرار من ساحة القتال ، فيعد أكل مال اليتيم ، وقذف المحصنات الغافلات ، وأكل الربا ، وقتل النفس ، والشرك بالله ، ويعد السحر من أكبر الكبائر التي حرمها الله على جميع البشرية ، وسوف نتحدث حول لماذا التولى من الزحف من الذنوب المهلكة.

إقرأ أيضا:شهر نوفمبر كم في السنة

ما هو حكم التولي يوم الزحف ؟

التولي يوم الزحف هو الفرار من ميدان المعركة أو الحرب ، وهو من السبع الموبقات أو السبع الكبائر التي حرمها الله ، وقد ورد ذلك في حديث النبي محمد ، ويجب اجتناب التولي يوم الزحف لأنه هو حمايه للدين وأيضاً لقوة الدفاع .

ما هو دعاء التولي يوم الزحف ؟

عن النبي صلى الله عليه وسلم قال اجتنبوا السبع الموبقات يعني المهلكات قلنا وما هن يا رسول الله؟ قال الشرك بالله ، والسحر ، وقتل النفس التي حرم الله إلا بالحق ، وأكل الربا ، وأكل مال اليتيم ، والتولي يوم الزحف ، وقذف المحصنات الغافلات المؤمنات .

هل تقبل توبة السبع الموبقات ؟

حيث أن الله سبحانه وتعالى غفور رحيم ،  يغفر لمن يشاء ، ويغفر كل ما سبق ذكره في حديث السبع الموبقات ولكن بالتوبة النصوحة ، وقد تعددت آراء العلماء في الكبائر وعددها .

حل سؤال لماذا اعتبر الشرع التولي يوم الزحف من الذنوب المهلكة؟

الجواب : لأن في الزحف كسر لقلوب المؤمنين ، وتقوية للأعداء ، ودليل عن الإعراض عن الجهاد في سبيل الله .

إقرأ أيضا:ما سبب وفاة الفنان سامي فهمي شقيق الفنانة عايدة فهمي
أفضل إجابة
لماذا اعتبر الشرع التولي يوم الزحف من الذنوب المهلكة ، حيث أن التولي يوم الزحف هو من أكبر الذنوب وأعظمها.
السابق
إن الماء النقي نعمة يجدر بنا المحافظة عليها نوع الجملة
التالي
التغير في المسافة بمرور الزمن