ما حكم السمع والطاعه لولاة الامر ومالدليل على ذلك؟

ما حكم السمع والطاعه لولاة الامر ومالدليل على ذلك؟فيقصد بولي الأمر في الاسلام ، بأنه الشخص الذي يقوم بالعمل على أمور الدين، وبيان حكمها من خلال تحليلها، موضحا بيان حكم رب العالمين في الامور الاسلامية والاحكام بتحليلها أو تحريمها حسب تعاليم الاسلام، فسنبين ما معنى السمع والطاعة لولي الأمر، والشروط الواجب توافرها في ولي الامر .

إقرأ أيضا:حل لغز شيء يموء لكنه ليس بقط؟

معنى السمع والطاعة لولاة الأمر

يعني بذلك عند تطبيق أي أمر صادر عن ولي الامر في الاسلام عند سماع حكمه فيجب الاخذ بالاعتبار انه لا يخالف لكلام الله تعالى، ولا الشرع وأمر ليس محرم،فيجب الاخذ به وتكون طاعة ولي الامر غير قابلة للنقاش في ذلك ويجب الأخذ يكلامه، فعندما يعطي افتاء في امر يخالف حكم الله والشريعة الاسلامية، فلا يجب طاعة ولي الأمر في ذلك، ويجب استنكار ما بدر منه من تعاليم واحكام اسلامية غير صحيحة.

الشروط الواجب توافرها لولاة الامر 

يجب عليه ان يكون حافظا لاصول الدين، يقوم بصيانه حقوق الناس واقامة العدل بين الناس، من خلال توزيع الأموال العامة على المستحقين لها، والعمل على  حماية البلد وأمنها ،وأن يقوم بتشجيع الجهاد في سبيل الله، وتوليه المناصب العامة للاكفاء والمستحقون لها، وأن يعمل على الاشراف بنفسه على أمور الناس، والسؤال عن أحوال الناس ، حتى يستطيع ايجاد أفضل الحلول للامة العربية الاسلامية من خلال نشر الدين الاسلامي في أرجائها.

إقرأ أيضا:شروط دخول قطر في كاس العالم الوثائق المطلوبة

أفضل إجابة
يعتبر ولي الامر في الاسلام، هو الشخص الذي يعمل على بيان أمور الدين من خلال اتباع احكام الله تعالى والشريعة الاسلامية لبيان الاحكام الشرعية الصحيحة.
السابق
إن الماء النقي نعمة يجدر بنا المحافظة عليها نوع الجملة
التالي
التغير في المسافة بمرور الزمن