قال تعالى وإن ربك لهو العزيز الرحيم ذكر الله العزة والرحمة هنا لأنه عزيز وغالب على المشركين ورحيم بعباده المؤمنين .

القران الكريم هو كلام الله المعجز، كما أنه  يعتبر أخر الكتب السماوية التي نزلت على الأرض، بالاضافة الى كونه معجزة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهو المنزل بواسطة الوحي جبريل عليه السلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، كما أنه مبدوء بسورة الفاتحة ومختوم بسورة الناس، كما أنه يتكون من 114 سورة ما بين دفتيه.

إقرأ أيضا:أفضل حارس مرمى في العالم 2023

حل سؤال قال تعالى وإن ربك لهو العزيز الرحيم ذكر الله العزة والرحمة

الله عز وجل هو الخلق الوحيد القادر على كل شيء، كما أن رحمته وسعت كل شيء، كما أنه أهلك الأشقياء بجميع العقوبات، وهو الرحيم بكل عباده المسلمين، فهو الذي ينجيهم من كل شر وبلاء، وهنا في هذه الاية يخاطب الله عز وجل رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، ويقول له ان ربك لهو العزيز الرحيم، وهنا تأكيد على عزة ورحمة الله عز وجل، حيث أن العزيز بمعنى صاحب العزة والغلبة، والرحيم تكون برحمته الواسعة بعباده.

قال تعالى وإن ربك لهو العزيز الرحيم ذكر الله العزة والرحمة هنا لأنه عزيز وغالب على المشركين ورحيم بعباده المؤمنين . صواب ام خطا

يكون الله عز جل عزيز في كل شيء، كما يكون رحم بخلقه، أي أن الله عز وجل عزيز في نقمته أي غلبته وانصاره ممن خالف أمره وأشرك به، كما أنه رحيم بمن تاب اليه، وبأولياؤه الصالحين، حيث تم وصف الله بالعزة والقدرة، فهو لو أراد يعجل العقاب، كما أنه رحيم بكل شيء.

إقرأ أيضا:إني شممت من العطور جميعها وعرفت أطيبها كلمات
أفضل إجابة
قال تعالى وإن ربك لهو العزيز الرحيم ذكر الله العزة والرحمة هنا لأنه عزيز وغالب على المشركين ورحيم بعباده المؤمنين .
السابق
إن الماء النقي نعمة يجدر بنا المحافظة عليها نوع الجملة
التالي
التغير في المسافة بمرور الزمن